أجــيــال- الجالية السودانية بمصر Headline Animator

الجمعة، 13 يناير 2012

موجة سخرية من السودانيين على تويتر..خلفها سر


انطلقت منذ أيام (6 أيام) على موقع التواصل الاجتماعي موجة سخرية من الشعب السوداني من المشاركين على الموقع تنوعت بين استخدام النكات حول فكرة اشتهارهم بالكسل إلي لون بشرتهم وتقاليدهم وأغانيهم وتم تبادل صورة علي نطاق واسع لإمام سوداني يخطب الجمعة في أحد المساجد وظهر في شرفة مغطاة بقماش أخضر اللون غطي ملامح الشرفة وتم وضع وصلة للصورة مع تعليق "
​​​شوفو السودانين وين حاطين الامام :|im8.gulfup.com/2011-08-03/131…تلفزيون بلازما مو امام=D:| " 
كان من بين التعليقات (تويتات) للشباب العرب –سوري اللكنة- " أتوقع السودانيين من كثر ماهم كساله..اول ما قررو يسون دوله سوو اجتماع عشان يختارون اسم دولتهم وقالو يبا دام احنا كلنا سود حنسميها سودان وخلصنا " – تركنا التويتة بالأخطاء الإملائية – وتم تداول التعليق بين العديدين في سوريا والخليج وتناولت التعليقات الساخرة موضوعات ونكات طريفة كان بينها أيضا تبادل صورة لسوداني بعمامته وجلبابه كتب تحتها " 1- اجعل هدفك فى الحياة هو الراحة والاسترخاء 2- حب سريرك فهو مملكتك الوحيدة 3- ارتاح بالنهار لتتمكن من النوم بسهولة في الليل" وفى تويتة أخري جاء فيها "
من زمان ابغى انام بس مانمت! مالي خلق انام لان مالي خلق اقوم لان مالي خلق افرش لان مالي خلق اجيب الفرشه من تحت وهكذا حياة السودانين تتوقف" وفي إحدى التويتات الخليجية "  سوداني إنشل في حادث وراح السودانين يباركون له ع الشلل قالوا/يا حظك يا زول تكمل عمرك قاعد مرتاح قال والله ذاتي ما مصدق خايف امشي من الفرح" وغير ذلك من النكات الساخرة إلي درجة أن سخرت إحداهن من قدرة السودانيين أصلاً علي السخرية منهم وتساءلت إذا ما كان المصارية (المصريين) يستطيعون فقالت "  هههههههههه يب .. اتوقع كل شععب و يستهبل ع الاخر هع وحتى السودانين اشكك ان فيهم حييل يتطنزون علينا"  لكن هذا الأمر والذي ظهر هكذا عفوياً إنما انتشر في توقيت واحد فمن بين إحدي مميزات تويتر القدرة على الانتشار والنشر السريع كالمتواليات الهندسية فى خلال وقت قصير وبحسن نية انخرط الشباب العرب في هذه الموجة للسخرية من السودانيين، لكن كيف بدأ الأمر؟ وهل خلفه أهداف؟

ويبدو أن الأمر انطلق من بعض الشباب السوري لغضبهم من ترأس سوداني (الفريق الدابي)  لبعثة المراقبين العرب التي تزاول عملها في سوريا بتكليف من جامعة الدول العربية وهو الأمر الذي يحتج عليه الشباب السوري علي مواقع التواصل الإجتماعي بسبب ضعف موقف الجامعة ومراقبيها. ومعروف مدي تمكن الشباب السوري من الوسائل التقنية الحديثة المرتبطة بتكنولوجيا المعلومات والإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي بصورة كبيرة، أثار هذا الهجوم اللاذع الشباب السودانيين بمجتمع تويتر إلا أنهم عجزوا تماما عن التصدي أو حتى بلوغ صوتهم للساخرين منهم فيصادفك تعليق أحدهم فى رده علي صديق له " بجد والله طبعا السودانين في تويتر تقريبا بيتعدو بي اصابع اليد بي الزات اللي بيكونو متواجدين دايما يمكن 1% بس "  فى مقابل ذلك دافع عدد آخر من الشباب في منطقة الخليج عن السودانيين وأبرزوا حبهم للسودانيين وطيبتهم.

كان الشباب السوري قد بث فيديو على اليوتويب ظهر فيه الفريق الدابي ومراقبين سودانيين ظهروا في ورطة كبيرة حيث قال أحدهم أنه شاهد قناصة ولكنه رفض أن يتحدث لكاميرا الفيديو التي يصور بها بعض أهالي المنطقة  كان قد تم تصوير هذا الموقف من كاميرا هاتف محمول قريبة.  
كانت الحكومة السورية قد غضبت بشدة من السودان بسبب موقفه في الجامعة العربية لدرجة أن المندوب السوري سب الوفد السوداني برئاسة وزير الخارجية علي كرتي في داخل القاعة بمقر الجامعة. وكانت المعارضة السورية  قد وجهت انتقادات حادة إلى عمل بعثة المراقبين العرب في سوريا واتهمتها بـ"التغطية على جرائم النظام السوري" وكانت مصادر قد ذكرت أن التقرير الذي قدمه الفريق السوداني محمد احمد مصطفى الدابي رئيس بعثة المراقبين العرب إلى اللجنة العربية، قد  دعى إلى مواصلة عمل البعثة وأشار إلى "مضايقات" حصلت من قبل النظام والمعارضة على حد سواء، مما أثار غضب بشار الأسد وذكر أنه كان يسمي المراقبين السودانيين بالمستعربين (أي أنهم ليسوا عربا)
 كانت الرابطة الشرعية لعلماء ودعاة السودان قد أصدرت بيان نددت فيه بالصمت المطلق تجاه المجازر التي يرتكبها النظام السوري بحق شعبه. ووجهت انتقادات لاذعة لبعثة المراقبين العرب وذكر البيان أن هذه البعثة من أولها إلى أخرها مهزلة من مهازل الجامعة، ودعت صراحة إلي  سحب "محمد مصطفى الدابي" رئيس البعثة، وقالت إن مثله لا ينبغي أن يمثل السودانيين

=== أمتنعنا عن نشر بعض التعليقات أو الوصلات أو الصور ===

هناك 17 تعليقًا:

  1. اصلا العرب عامة جهلاء لايتقنون الا العنصرية وهذا اسود وهذا عبد كلنا عباد الله خليكم من السودانين وسوادهم روحوا شوف حالكم عند العالم وشوفوا عدوكم الاصلي اسرائيل وتاديبهم لكم يا مخنانيث دفعنا بسببكم جزء من ارضنا وقسمت باسم الانتماء لكم يا امة ضحكت جهلها الامم

    ردحذف
  2. والله عيب عليهم ...

    ردحذف
  3. ههههههه الله ينصرك يا بشار علي شعب نصفه مخنث واتمنا لك ان 40 عاما قادما لكي تربي كل عميل وخائن واضرب بيد من حديد علي اشباه الرجال

    ردحذف
  4. سبحان الله ههههههههههههههههههههههه وشر البليه ما يضحك معقوله وما هى هويه السودانى عربى ام افريقى

    ردحذف
  5. يا اخواننا ما فى داعي للكلام ده الشعب السوري يذبح فعيب علينا لما ننصر القاتل يا اخواننا حتي علماء السوادن رفضوا موقف الدابي بل يدعون فى الصلوات علي المجرم الكافر فى الصلوات (هم يرون انه كافر لأنه ينتمي للطائفة النصيرية وليس العلوية)
    عشان كده يا اخواننا ما دايرين نكون انفعاليين واصحاب ردود افعال دون افعال حقيقية. ثم قلة أدب المندوب السوري علي السودان هي المفروض تغضبنا لأنه فى النهاية زول مسئول أو قلة أدب بشار لما يقول على السودانيين أنهم مستعربيين ليسخر من كونهم يحاولون الإنتساب للعرب رغم أنهم سود الوجوه هذا ما كان يستحق الرد والتعليق والتباحث موش تصرفات شباب لا يتعدي عمره 18 سنة منفعل وغاضب وما قادر يفرق بين موقف الدابي ممثلا لجامعة الدول العربية وبين موقف الشعب العظيم جميع انحاء الوطن

    ردحذف
  6. نحن ليست مع بشار ولا مع غيره نحن مع الحق والعروبة ليست شرف انما الشرف بالاخلاق والدين والعلم فحلوا عنا يا عرب وحلوا مشاكلكم بلال في الجنة وابو جهل في النار نحن مسلمون والحمد لله واتمني الريس البشير ان يفكر قليلا قبل يغرق البلد اكثر بسبب العروبة نحن افارقة نحن خلق الله الذي خلق كل شي فاحسن خلقه . راس في افريقيا احسن من ذيل العرب ؟

    ردحذف
  7. السودان بلد افريقي وشعبه افريقي ولسنا عرب، قامت على ضفاف النيل حضاراتنا القديمة والتي أكد العلماء الالمان والأمريكان أن عمقها التاريخي يفوق السبعة الآف عام وأنها أولي الحضارات وأقدمها (مما ثبت علميا حتي الآن) فنحن فى (كوش) المذكورة فى التوراة ونحن بعدها فى نبتا ومروي والمقرة وعلوة ثم سنار (الفونج) ودارفور
    لسنا عرباً من سام بل نسل حام بن نوح, ثم ألم ترفض لبنان انضمام السودان للجامعة العربية فى 56 على اعتبار أننا لسنا عرب.
    يحيط ببلاد العرب بلاد جارة مسلمة وذات ثقافة وحضارة مغايرة ذات امجاد وتاريخ وحافظت على هويتها وأصلها (ايران - تركيا) مسلمون وليسوا عرب
    لا يخدع بعض السودانيين انفسهم بالإنتماء المزيف للعرب, بل انتمائهم الحضاري لهذه البقعة التي تسمي الآن السودان يجب أن يكون الأساس والأهم ثم مجيطنا الطبيعي الأفريقي فجيراننا الأفارقة (اثيوبيا - تشاد - كينيا) او جنوب السودان حاليا هؤلاء يجمعهم بنا أكثر مما يجمعنا مع العراقي أو السوري واللبناني (هؤلاء العرب)
    عندما قامت حضارتنا لم يكن في بلاد العرب أية حضارة (ولم يحدث ابدا داخل الجزيرة) امام الذين تعربوا كالفينيقيين أو الأنباط (وهم عرب) أو اهل العراق وهم اصحاب حضارة أو المصريين والذين تعربوا على مدي مئات السنين حتي بعدما دخل الإسلام بلادهم لم تنتشر العربية إلا بموجات الهجرة من اليمن والجزيرة حتي شمالها وكانت قبائل كاملة فى بعض الأحيان
    لكننا فى النوبة والسودان حتي عهد خلفاء العباسيين وما تلاه بل إلي عهد الكردي القائد صلاح الدين الذى حكم مصر بلاد العرب مثله مثل قطز وبيرس لاحقا كان ممالكنا قائمة حافظت على كيانها وثقافتها ووهنت مع الأيام ووصول الحكام الترك العثمانيين الذين حكموا العرب 500 عام كما انهم اسقطوا ممالكنا التي وهنت وضعفت
    نحن مسلمون (وغير مسلمين) لكننا سودانيون ولسنا عرب

    ردحذف
    الردود
    1. نحن في الحقيقه نختلط بين العربي والافريقي والتركي والبريطاني والفرنسي وفينا قبائل لا تنتهي ولا تعد ولا تحصى اما جنوب السودان فهم افريقيون دينهم المسيحيه ولايتحدثون العربيه نحنا نصف عربي ونصف افريقي للتوضيح

      حذف
  8. هويتنا للسائل اعلاه افريقية وليست عربية
    افريقية افريقية - سودانية سودانية سودانية وليست عربية

    ردحذف
  9. شكرا للمشاركات كلها ونرجو التزام الموضوعية والبعد عن الإنفعال في بعض المشاركات

    ردحذف
  10. السودانيون ابعد الناس عن الكسل . اذهبوا الى السودان و شاهدوا كيف يعمل الناس كالنحل تحت شواظ الشمس فى المصانع و المزارع . بعض الخبثاء فى مقاهى المدن الرمادية فى العالم العربى يسخرون من كسل السودانيين فى تغيير حكومتهم . السودانيون هم اصحاب اول ثورة عربية و افريقية فى القرن العشرين . كان ذاك فى العام 1964 حينما اطاحت الخرطوم بالفريق ابراهيم عبود . و السودانيون هم اصحاب آخر ثورة فى العالم العربى و الافريقى فى القرن العشرين . حدث ذلك فى العام 1985 حينما ثارت الخرطوم على المشير جعفر نميرى فلم يجد سوى فى احضان النظام المصرى من ملاذ. و حينما امتلات شوارع الخرطون بالثوار فى الستينات كانت بقية المدن العربية تلعق احذية الطغاة و تبكى فى صمت و توسد رؤسها مخدات الشجن و دموعها على خدودها انهارا . عودة الى الحديث عن كسلنا فى تغيير الانظمة : القذافى غيره الليبيون بعد 42 عاما ، بن على غيره التونسيون بعد 30 عاما ، طاغية اليمن بن عبدالله صالح غيره اليمنيون بعد 32 عاما . مبارك غيره المصريون بعد 30 عاما . بهذه الحسابات نحن انشطكم يا غوغاء لانه لم يحكمنا طاغية فى العصر الحديث للفترات الطويلة المذكورة .
    نصيحة لله : على الاخوة فى مصر الكف عن السخرية و معالجة بلاوى المجلس العسكرى الذى باع الثورة الى امريكا و قبض الثمن . و على الاخوة فى سوريا ان يلتفتوا الى بشار الذى يذبحهم كما النعاج جهارا نهارا . اما نحن فقوم ما كنا يوما فى حاجة الى بوعزيزة ليعلمنا الثورة .
    مهدى يوسف - مواطن سودانى

    ردحذف
  11. نعم انا كسول
    اذا كان النشاط يعني الكذب والنفاق نعم انا كشول , اذا كان النشاط يعني الفهلوه والغش نعم انا كسول , اذا كان النشاط يعني ان لك ستين وجه نعم انا كسول , اذا كان النشاط يعني بيع الضمير والدين والوطن نعم انا كسول , اذا كان النشاط يعني الخسة والدناءه نعم انا كسول واذا كان النشاط يعني القوادة نعم انا كسول اذا كان النشاط يعني البخل والشح والرياء والتكبر نعم انا اذا كان النشاط يعني عقوق الوالدين والقسوة وعدم الرحمة نعم انا كسول والله يا شباب هذا النشاط الذي يعنونه تتمتع به كل الدول العربيه فكل لها نشاطها فمثلا من هي ناشطه في الكذب والرياء ومن هي ناشطه في القوادة ومن هي ناشطه في التكبر والتنطع والغدر والخيانه ومنها ما تجمع كل هذا النشاط . ويتمثل فيها قول المتنبي
    امينا واخلاف وغدر وخسة اشخصا لحت لي ام مخازيا
    والمين هو الكذب
    لقد حبا الله كل امة بصفات تتفوق فيها على بقية الامم فمثلا اليابان يتمتع انسانها بالخلق والابداع والصين بالجد والعمل والمثابره واالبرازيل بكرة القدم فنحن قد حبانا الله بمكارم الاخلاق والحمد لله
    والحديث والله يطول حول هذا الموضوع فانا كسول والحمد لله
    عمر عبدالله عمر سوداني والحمد لله

    ردحذف
  12. ولهذا سيظل العرب حثالة الارض .وسيظلون مجموعة من العفن لا حول لهم ولا قوة لا يريدون تغيير انفسهم وجهويتهم العنصرية .ما ادراهم بالسودان ؟ وما ادراهم بشعبه ؟ ما ادراكم انتم ؟انهم يتحدثون عن سواد لونهم لانهم لا يعرفون شيئا عنهم . من انتم لكي تتحدثوا عن الشعب السوداني ؟ يا شذاذ الافاق انتم . الشعب السوداني علمكم الثورات . ولانكم عديمو الثقافة اكيد لا تعرفون عن ثورة اكتوبر التى حدثت في السودان عنما كنتم مجموعة حثالة في الدرك الاسفل من المجتمع العالمي .خرج الشعب السوداني في ثورة واخرج رئيسه في ايام .ليس مثلكم لا نعرفون كيف تقام الثورات حتى الان .لا زال بشار الاسد ينكل بكم . انتم الان تفعلون ما فعلة سود البشرة قبل اكثر من 40 عام يا عديمو الانسانية . ما ذا تعرفون عن السودان يا صغيرو الامخاخ .يا قليلو المعرفة .. والثقافة انتم تحت احذيتنا يا انتم . وتبا لكم ولامثالكم من العرب المخنثين ناقصي الرجولة .وناقصي الاسلام .الذين اعادوا الجاهلية مرة اخرى انتم عار على كل من اجتهد من زمن الصحابة على رفع راية الاسلام . انتم عار على الاسلام انتم لا شئ ..والله لكم الله لكم

    ردحذف
  13. انا افريقي وانا سوداني ارض الخيير افريقيا مكاني بلد الخير والطيبه واحب اقول للعرب فاقد الشئ لايعطيه وبي مثلنا السوداني الفيك بادر بيهو اي انكم انتم ايضا ليس عرب لان العربيه تعني الاخلاق وانتم فاقدو الاخلاق واننا عرب ام لا لايحددها بعض الجهلاء فنحن ان عرب نعتز بعروبتنا لانها لغه القراءن وليس هناك داعي للعنصريه لانه ليس هنالك فرق بين عربي اواعجمي الا بالتقوي وهي غايتنا والحمد لله

    ردحذف
  14. عماااااااار تابع للتعليق السابق

    ردحذف